گروه هتل های پارسیان

قائمة

بدأ فندق بارسيان أربع نجوم بالنشاط عام ۲۰۱۶م في منطقة "قلعه‌غَنج" وهو أول فندق في العالم بشکل "کپر" (وهي کوخ تقليدي في إیران) ويقع هذا النفدق التقليدي في المنطقة الأخيرة من محافظة كرمان وتحدها هرمزغان وهو بجوار المنطقة الرطبة "جازموريان"، تم بناء فندق الکوخ قلعه‌غنج بشكل البيوت القروية الأمر الذي غيّر معنی الکوخ من الفقر إلی الغناء وإضافة إلی ذلك يخدم الفندق بالتطعيس في رمال الصحراء وركوب الجمال وتناول العشاء في الصحراء وفاكهة الموسم ولعبة "ريمازا" المحلية و طبيعة خلابة لمنطقة "تخت ورزال" ومناظر فريدة للغابة والصحراء والتلال الرملیة والجدير بالذکر أنّه تبعد مدينة قلعه‌غنج من كرمان حوالي 400 كم ومن بندر عباس حوالي 120 كم. ويتم تقديم خدمات الإقامة والاستقبال وفقًا للمعايير الدولية من قبل الموظفين الحترفين وذوي الخبرة ومن أهم مناطق الجذب السياحي في المدينة قلعه‌غنج هي المنطقة الرطبة جازموريان والتلال الرملية والتطعيس وأيضًا أسرع غروب الشمس في العالم. ‏

تم بناء فندق بارسيان قلعه‌غنج كأول فندق الكوخ في العالم وقد تم بناؤه بطريقة تحتوي علی ۵ ممرات تقليدية ويضم كل ممر على 6 كوخ وجميع الغرف الـ30 لهذا الفندق هي مزيج من التقليد والحداثة.

مينی بار والثلاجة الصامتة والهاتف المركزي ومجفف الشعر وسبيليت التبريد والتدفئة وسخان المياه الخالص ونظام إنذار الحريق وطفاية الحريق والمرافق الصحية والإنترنت ‏

‏ يخدم المطعم التقليدي "جام" لفندق بارسيان قلعه‌غنج، الضيوفَ الكرام بسعة ۲۸ شخصًا بتقديم المأكولات المتنوعة المحلية منها الكباب مطبوخ في التنور وبز قرمه (لحم الماعز) واللبن الرائب ‏

تصميم ردهة فندق بارسيان قلعه‌غنج مستوحی من المتحف الذي تم فيه عرض أجسام عمرها ۵۰۰۰ عام وأکثرها شهرة هي حصان فخاري مع لجامه الذي يعتبر من أعظم الوثائق التاريخية لإيرانيين ويشير إلی أن الإيرانيين هم القوم الأول الذي قام بترويض الحصان وتلجيمه وزينت صالة الردهة بأثاث تقليدية مع الأفرشة والوسائد الملونة إضافة إلی عرض الحرف اليدوية لسكان المنطقة ويتم تقديم المشروبات والشاي العشبي المحلي للضيوف الذين يصلون إلی الردهة وأيضًا الإنترنت في ردهة مجانًا.